تقويم الاسنان ودراسة كاملة عن مراحلة وفوائدة وعيوبة

No comments

يعد تقويم الاسنان أحد الطرق الهامة التي، تهتم بمعالجة عيوب إطباق الأسنان الناتج عن عدم انتظام الأسنان، أو وجود عدم تناسق بين الفكين العلوي والسفلي أو كليهما، تقوم المعالجة التقويمية على، إعادة وتنظيم الوظائف الفموية كالمضغ، والنطق السليم، كما أن المعالجة التقويمية يمكن، أن يقوم بها الطبيب لأسباب جمالية بحتة، فيما يتعلق بتحسين المظهر العام لأسنان المرضى.

يلجأ الطبيب أيضاً للمعالجة التقويمية إذا كان المريض، بحاجة إلى إعادة بناء وتغيير المظهر الخارجي للوجه، فتقويم الأسنان يقوم بتحسين الثلثين الأسفلين للوجه بشكل كبير، يعد تقويم الاسنان حلاً مثالياً لعلاج الأسنان شكلاً ومضموناً، فهو يعمل على تطابق الأسنان الأمامية والخلفية، ويقلل بالتالي الأضرار التي يمكن أن تلحق بالأسنان البارزة، فالتقويم يقوم بتعديل الأسنان المتقوسة المتزاحمة داخل الفك، وتقوم بتصحيحها وترتيبها لتصبح على استقامة واحدة، وبالتالي يقوم بتحسين المظهر الخارجي من خلال تحسين الابتسامة.

 

مزايا تقويم الاسنان وعيوبه

لا شك أن لتقويم الأسنان مزايا كثيرة لما يقوم به من معالجة، وتحسين لحالة الفم والأسنان بشكل عام، ولكن الأمر لا يخلو من بعض الأضرار التي قد تحدث فنبدأ بالمزايا.

  • تحسين عمل الأسنان والأنسجة المحيطة.
  • تحسين الشكل العام للوجه، ومعالجة أي نتوء ظاهر في كلا الفكين.
  • تحسين عملية النطق.
  • معالجة الأسنان الغارزة في، اللثة وتحفيزها على النمو والظهور.
  • تقوية مناعة اللثة والأسنان وأنسجة الفم، والوقاية من حدوث الأمراض نتيجة تراكم الطعام بين الأسنان.
  • القضاء على رائحة الفم الكريهة، التي تنتج عن تراكم بقايا الطعام بين الأسنان، خاصة في حالة وجود تزاحم، الأسنان ونموها فوق بعضها البعض.

اقرا ايضا: طريقة زراعة الاسنان وتاثيرها على الحياة المهنية

 

عيوب تقويم الاسنان

الجدير بالذكر أن هذه الأعراض الجانبية، التي ممكن أن يتسبب بها تجميل الأسنان لا يمكن أن تحدث كلها مجتمعةً، أي قد يظهر عارض واحد منها أو اثنين على المريض، لكننا سنذكرها كافة لغرض العلم بها فقط لا غير

  • كثرة إفراز اللعاب والشعور بضغط على الأسنان
  • تعرض أنسجة الفم للكثير من الجروح.
  • آلام خفيفة في الفكين والمفصل الصدغي الفكي.
  • نقص طول جذر الأسنان.
  • فقدان المعادن الموجودة في طبقة مينا السن الخارجية، والتي تظهر على شكل صبغات بيضاء على سطح الأسنان.
  • فقدان بريق الأسنان، حيث يفقد السن لونه الأبيض، ويتحول إلى لون شاحب وربما داكن بعض الشيء.
  • قد يحدث تورم في اللثة وتتعرض لبعض النزيف، نتيجة لإهمال نظافة الأسنان بعد وضع التقويم.
  • انبعاث رائحة كريهة بالفم، وهذه المشكلة يمكن أن يتم التخفيف منها بتنظيف الفم الدائم، واستخدام غسول الفم الفلوريدي يومياً خاصة بعد الوجبات.

اقرا ايضا: نصائح بعد زراعة الاسنان

 

مراحل تقويم الاسنان

هناك أنواع متعددة لتقويم الأسنان، لكن من أكثر أنواع التقويم التي يلجأ إليها المرضى، هو التقويم الثابت، في المرحلة التي تسبق وضع التقويم، يقوم الطبيب، أولاً بعلاج جميع مشاكل اللثة والأسنان من حشوات، وعلاج مشاكل العصب، كما يقوم بعلاج أي نوع من أنواع إلتهاب اللثة، فلابد أن يكون الأساس سليماً تماماً حتى يتم وضع أساسات التقويم العلاجي، دون التسبب بأي مشاكل مستقبلية في الفم، وفيما يلي مراحل التقويم الثابت:

  1. يتم تنظيف الأسنان بسائل حمضي لتحضير، بيئة فم مناسبة وجاهزة لاستقبال التقويم.
  2. يتم وضع مادة التثبيت على التقويم من الخلف.
  3. توضع البراكيت على السن واحدة تلو الأخرى، تلك البراكت توضع حسب مقاييس دقيقة جداً.
  4. يتم تنشيف مادة التثبيت، إن لزم الأمر بالأشعة فوق البنفسجية.
  5. بعد تثبيت البراكيت على جميع الأسنان، يتم وضع سلك رقيق للربط بينها، ويتم ربط السلك بالبراكيت عن طريق مجموعة مرابط جلدية.

خلال الفترة المطلوبة لتقويم الأسنان، يتم تعديل الأسنان باستخدام العديد من أدوات التقويم، لتوجيه الأسنان للوصول إلى الترتيب والشكل المتناسق، الذي يريده الطبيب ويراه ملائم لطبيعة وشكل فم المريض، حيث تحتاج عملية التقويم وإعادة الترتيب إلى بعض الوقت، وقد تختلف من مريض لأخر.

بعد الحصول على النتيجة المطلوبة، وأَخذ الأسنان الشكل المناسب لها، يعاين الطبيب حالة المريض للمرة الأخيرة، وبعدها يتم إزالة البراكيت، ويقوم الطبيب بتنظيف الأسنان من مادة التثبيت، تعود بعدها الأسنان براقة ولامعة وبشكل جميل أيضاً.

اقرا ايضا: ابتسامة هوليود وكيفية الحصول على ابتسامة براقة في اسبوع

 

 

أنواع تقويم الاسنان

  • التقويم المتحرك: وهو نوع من أنواع التقويم العلاجي، يمكن وضعه وإزالته في أي وقت، يتكون من طوق معدني وهيكل على شكل طوق ملون أو شفاف، كلما زادت فترة ارتداؤه كلما قلة فترة العلاج.
  • التقويم الثابت: هو جهاز ثابت يتم لصقه فوق سطح الأسنان مباشرة، ويبقى طول فترة العلاج التي قد تمتد إلى أكثر من عام، ويأتي على نوعين، التقويم المخفي، ويكون شفاف ويتم تثبيته على سطح الأسنان الخلفي، والنوع الآخر يكون معدني، ويتم تثبيته على سطح الأسنان الأمامية.
  • التقويم الوقائي: هذا النوع يستخدم فقط للأطفال من عمر السبع سنوات، إلى عمر الثانية عشرة، وذلك لتنظيم نمو أسنانهم لتأخذ الشكل المناسب من عمر صغير.
  • التقويم التجميلي: يستخدم لغايات التجميل فقط، فهذا النوع من التقويمات لا حاجة علاجية له.

 

تقويم الاسنان في تركيا

تعد تركيا واحدة من أفضل الوجهات السياحية العلاجية حول العالم، حيث يزورها بشكل سنوي الملايين، من الراغبين في الحصول على العلاجات الطبية، وإجراء العمليات الجراحية التجميلية، تعتبر عمليات التجميل في تركيا الأكثر جذباً للسياح، من بين كافة المجالات الطبية، وتأتي عمليات تجميل الأسنان في تركيا في مقدمة الإجراءات التجميلية، الأكثر طلباً بعد عملية تجميل الأنف، وعمليات شفط الدهون.

تقدم مراكز تجميل الأسنان خدمة طبية، فائقة الجودة في مناطق تركيا عامة، وتقوم بإجراء عمليات تجميل الأسنان على اختلاف أنواعها، بدءً من تبييض الأسنان وصولاً إلى إجراء عملية زراعة الأسنان.

 

فوائد تقويم الأسنان ومميزاته في تركيا

  • استخدام أحدث التقنيات الطبية في، مجال طب الأسنان عموماً وتقويم الأسنان خاصة.
  • تقدم تركيا خدمة طب الأسنان بتكلفة مقبولة بشكل عام، وبأسعار تنافسية لغيرها من دول العالم.
  • تقديم أفضل الخدمات الطبية، والجودة العالية التي تضمن لك أفضل النتائج.
  • الحصول على رحلة علاجية سياحية، كاملة الخدمات الطبية وبأسعار شاملة.
  • استخدام أفضل وأحدث التقنيات الطبية في مجال طب الأسنان.
Mahmoud Monemتقويم الاسنان ودراسة كاملة عن مراحلة وفوائدة وعيوبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *