شفط الدهون في تركيا المميزات والمخاطر والتكلفة

No comments

احتلت تركيا مكانة عظيمة في مجال عمليات التجميل، وخاصة عملية شفط الدهون في تركيا، حيث تحتوي على أكثر من 30 منشأة طبية تجميلية، معتمدة من اللجنة الدولية، ومجهزة بأحدث التقنيات العالمية الحديثة، كما استطاعت تركيا أن تعيد وجهة نظر السائح الراغب في العلاج التجميلي، للتوجه إليها مباشرة وبدون تفكير، خاصة في مجال زراعة الشعر، وشفط الدهون في تركيا.

تعتبر عملية شفط الدهون من العمليات التجميلية الأكثر طلباً حول العالم، حيث لاقت قبولاً عند العديد من الأشخاص، الراغبين في الحصول على قوام ممشوق ومتناسق، ولدى الأشخاص الذين يعانون من دهون متصلبة في البطن، ويصعب التخلص منها بممارسة الرياضات المختلفة، أو اتباع الحميات الغذائية.

إقرأ المزيد: عمليات شد البطن في تركيا 2019

تقنيات شفط الدهون في تركيا

عملية شفط الدهون هي عملية تجميلية غير جراحية، تعمل على إزالة الدهون من مناطق معينة من الجسم، مثل؛ البطن، والفخذين، والأرداف، والذراعين، والخصر، وغيرها العديد من المناطق الأخرى.

تمتلك تركيا أفضل التقنيات المستخدمة في عمليات شفط الدهون، فقد استطاعت أن توازن بين أحدث التقنيات ذات الجودة العالية؛ التي يستخدمها الكثير من الدول المتقدمة؛ سواءً كانت دول الشرق أو الغرب، وأقل التكاليف الممكنة، ومن هذه التقنيات:

  • تقنية الفيزر Vaser

تقنية الفيزر تعتبر تقنية غير جراحية وآمنة تماماً، تعتمد على استخدام التكنولوجيا الصوتية، من أجل تفتيت الدهون في الجسم، كما أنها مشتقة من الموجات فوق الصوتية الآمنة UAL، وتتم تقنية الفيزر وفقاً للخطوات التالية:

  1. حقن السوائل في المناطق المراد شفط الدهون منها، ليسهل التعرف على الدهون المراد تفتيتها.
  2. ثم تفتيت الدهون، عن طريق إذابتها تحت الجلد، وذلك باستخدام الفيزر.
  3. ليتم إزالة الدهون باستخدام Cannula متصلة بأنبوبة.

كما أنها تعمل على التخلص من الترهلات، وشد المناطق التي تم إزالة الدهون منها، حيث تعتبر تقنية الفيزر من أحدث التقنيات المستخدمة في عملية شفط الدهون في تركيا، حيث تعتمد المنشآت التجميلية التركية بشكل أساسي على تقنية الفيزر، كحل بديل للعمليات الجراحية الصعبة، والتي كانت تستخدم في شفط الدهون سابقاً.

 

  • تقنية الليزر Laser

تعتمد تقنية الليزر على استخدام جهاز يصدر أشعة الليزر، لتستهدف المنطقة المراد إزالة الدهون منها، وتعمل على تفتيت الدهون، وتحويلها من الحالة الصلبة إلى الحالة السائلة، ليسهل شفطها من خلال cannula.

تقنية الليزر تقوم بتحفيز مادة الكولاجين في الجسم، والتي تساعد على شد الجلد، وإعطائه الحيوية، مما يمنع حدوث ترهلات بعد شفط الدهون من الجسم، ولكن قل استخدمها كثيراً في العديد من المراكز التجميلية التركية، بعد ظهور التقنية الأحدث، وهي تقنية الفيزر، والتي يتم الاعتماد عليها اليوم بشكل كبير.

 

  • شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية UAL

يتم في هذه التقنية استخدام طاقة الموجات فوق الصوتية Ultrasound، للقيام بتفتيت وتسييل الخلايا الدهنية تحت الجلد، في المناطق المراد إزالة الدهون بها، ثم بعد ذلك يتم شفط الدهون.

 

إقرأ المزيد: ما هو حزام شد البطن وفوائده

مميزات عملية شفط الدهون في تركيا

العديد من المميزات والفوائد تعود على الشخص المقبل على إجراء عملية شفط الدهون في تركيا، منها الفوائد التي تحصل عليها عند القيام بعملية شفط الدهون نفسها، ومنها المميزات التي تحصل عليها لمجرد القيام بأي عملية تجميلية في تركيا، نظراً لامتلاك تركيا العديد من المقومات، التي تميزها عن غيرها من الدول الأوروبية الأخرى، في مجال عمليات التجميل، خاصة عملية شفط الدهون، وإليكم أهم المميزات:

  1. تحسين المظهر الخارجي للجسم

تمد عملية شفط الدهون الشخص بالجسم الممشوق والمثالي، والذي يعتبر حلم الكثير من الأشخاص، نظراً للتخلص من كافة الدهون الزائدة، من مناطق مختلفة في الجسم.

  1. الشعور بالثقة بالنفس

بمجرد القيام بعملية شفط الدهون، فإن نفسية الشخص تتحسن إلى الأفضل، نظراً للتخلص من الدهون، التي طالما كانت عائق أمام الكثير من الأنشطة، والعلاقات الاجتماعية، فالشعور بالثقة بالنفس والاعتزاز بالذات يعتبر أمر مؤكد بعد العملية.

  1. المراكز التجميلية ذات الجودة العالية

وجود العديد من المراكز الطبية التجميلية المعتمدة، يعتبر واحد من أهم المميزات التي تمتلكها تركيا، مما يضمن لك نجاح عملية شفط الدهون في تركيا.

  1. أحدث التقنيات والأجهزة

استغلت تركيا كثرة الطلب على عمليات شفط الدهون، لذا جهزت أحدث وأفضل المعدات والأجهزة المستخدمة في عمليات شفط الدهون، وأكثرها جودة حول العالم، لتقديم أفضل وأحدث التقنيات للمريض.

  1. أكفء الكوادر الطبية

تضم معظم المراكز الطبية التجميلية كادر ضخم من الأطباء، وجراحي التجميل، ذوي الخبرة والكفاءة العالية، بالإضافة إلى اعتماداتهم الحاصلين عليها من وزارة الصحة التركية.

  1. قلة التكلفة

تقل تكلفة عملية شفط الدهون في تركيا بنسبة تقارب الـ 50%، مقارنة بالدول الأخرى.

 إقرأ المزيد: علاج التثدي عند الرجال بالاعشاب

أضرار شفط الدهون في تركيا

لا توجد أضرار بالمعنى الواضح والمتعارف عليه لكلمة أضرار، ولكن وجود بعض المخاطر والآثار الجانبية البسيطة، هو من الأمور الطبيعية، التي تحدث بعد أي عملية تجميلية، ومنها:

  1. حدوث اضطرابات في إحساس المريض: إما أن يكون إحساس مفرط، أو تبلد في الإحساس، وذلك في المنطقة التي تم إزالة الدهون منه، ولكنه يزول تدريجياً بمرور الوقت.
  2. مضاعفات التخدير: كإصابة المريض بالحساسية، وعندها يتم تناول مضادات الحساسية اللازمة، والتي يمليها الطبيب.
  3. احتمالية حدوث عدوى بكتيرية: وذلك نتيجة لعدم التعقيم الكافي للأدوات المستخدمة في العملية.
  4. نادراً تصاب البشرة ببعض الحروق: عند استخدام تقنية الليزر Laser، وذلك نتيجة لتسليط أشعة الليزر، بشكل غير صحيح.
  5. تغير لون الجلد قليلاً: بسبب استخدام الليزر.
  6. حدوث بعض الكدمات: في المناطق التي تم إزالة الدهون منها.

إقرأ المزيد: متى تظهر نتائج عملية شد البطن

تكلفة عملية شفط الدهون في تركيا

أصبحت تركيا في رأس القائمة لمن يبحث عن العلاج التجميلي والسياحة، نظراً لجودة الخدمات، مقابل قلة التكلفة التي تقدمها أغلب المراكز التجميلية، فتكلفة عملية شفط الدهون تتراوح ما بين 2.000 إلى 3.000 دولار أمريكي.

وهذا التفاوت في التكلفة، يعتمد على العديد من العوامل، وأهمها:

  1. سمعة المركز الطبي التجميلي وشهرته.
  2. الطبيب المعالج، وعدد الشهادات الحاصل عليها.
  3. حالة المريض، وكم الدهون الزائدة.
  4. عدد المناطق المراد إزالة الدهون منها، ويلزمها إجراء عملية شفط الدهون.
  5. التقنية المستخدمة في عملية شفط الدهون، وفقاً للمركز الطبي التجميلي.

تكلفة عمليات التجميل في تركيا، خاصة عمليات شفط الدهون، لا تشكل تكاليف باهظة، حيث تعتبر في متناول كل شخص مقبل على إجراء العمليات التجميلية، كما تنخفض أسعارها بنسبة كبيرة مقارنة بمتوسط الأسعار العالمية.

Nada Al-Attarشفط الدهون في تركيا المميزات والمخاطر والتكلفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *