تجميل الوجه المخاطر والمميزات والانواع

تجميل الوجه للحصول على وجه يتسم بالحيوية والإشراق، فالوجه هو الذي يعبر عن الحالة النفسية للشخص، كما أنه مرآة الروح، فجمال الوجه من جمال الروح، ولكن مع التقدم في العمر، تبدأ عيوب الوجه بالظهور مع علامات الشيخوخة الأخرى، وربما ليس التقدم في العمر فقط، بل أيضاً هناك عوامل كثيرة تؤدي لظهور عيوب الوجه، مما يؤدي إلى ظهور الشخص بشكل غير لائق، وهو ما يحاول تجنبه الكثير من الأشخاص، خاصة النساء، لأنه يكون سبباً في فقدان الثقة في النفس.

تجميل الوجه هي عبارة عن عملية تجميلية بسيطة، تهدف إلى إزالة جميع العيوب المتواجدة في الوجه، سواءً كانت الترهلات والتجاعيد المتواجدة في الوجه والرقبة والذقن، أو إذا كان هناك مشكلة في الأنف أو الشفاه، أو إذا كانت المشكلة متعلقة بالحواجب، اعتماداً على العديد من التقنيات التجميلية الحديثة، وذلك للحصول على وجه يتسم بالنضارة والنقاء الملحوظ.

إقرأ أيضاً: فوائد حقن الدهون الذاتية

 

مميزات تجميل الوجه

عند إجراء عملية تجميل الوجه يحصل الشخص على العديد من المميزات، إلى أن يتم الحصول على الوجه المثالي المرجو، ومن هذه المميزات:

  1. التخلص من الترهلات الشديدة المتواجدة في الخدين أو الرقبة أو الذقن.
  2. الحصول على حواجب مثالية وكثيفة، وفقاً لرغبة الشخص المقبل على إجراء عملية التجميل.
  3. إزالة التجاعيد العميقة من الوجه بأكمله، اعتماداً على العديد من التقنيات والأساليب التجميلية الحديثة.
  4. علاج حب الشباب والآثار الناتجة عنه، كما تعمل عملية الوجه التجميلية على علاج الندوب الواضحة، وآثار الحروق.
  5. تصغير أو تكبير الشفاه، وفقاً لحالة الشخص المقبل على إجراء العملية التجميلية.
  6. شد الوجه جراحياً والحصول على وجه أكثر شباباً وحيوية.
  7. لا يحتاج الشخص فترة نقاهة طويلة، حيث يمكن ممارسة حياته الطبيعية فور الانتهاء من عملية تجميل الوجه.
  8. توريد الشفاه بالشكل المطلوب المرجو.
  9. إزالة الهالات السوداء التي تتشكل حول العينين، كما يمكن إزالة النمش والبثور السوداء والكلف.
  10. علاج الوجه النحيف، حيث يمكن ملء الخدين بالفيلر أو الدهون الذاتية.
  11. تجميل الأنف، سواءً كانت تصغير الأنف، أو علاج انحراف الجسر الأنفي أو أرنبة الأنف، أو إذا كان هناك عيب متعلق بفتحتي الأنف.
  12. التخلص من البقع الداكنة والعميقة المتواجدة في أماكن مختلفة في الوجه.
  13. استعادة ثقة الشخص في نفسه، لامتلاك الوجه المثالي المشرق.
  14. علاج شحوب الوجه، وإظهار الوجه بشكل أكثر نضارة وصفاء.
  15. تصلح عملية تجميل الوجه لجميع أنواع البشرة والوجه.
  16. دوام النتائج لفترة طويلة، تصل إلى خمس عشر عام أو أكثر.

إقرأ أيضاً: كيفية شد الوجه في اسطنبول

 

مخاطر تجميل الوجه

يمكن الشخص المقبل على عملية تجميل الوجه أن يتعرض لبعض المخاطر، وهي عبارة عن آثار جانبية ومضاعفات بسيطة تنتج بعد إجراء العملية التجميلية، ومنها:

  1. حدوث ألم في الوجه، ويتم التخلص منه بتناول المسكنات اللازمة، التي يمليها الطبيب.
  2. حدوث تورم في الوجه، ويستمر لمدة أسبوع تقريباً، ويمكن وضع كمادات ماء بارد على مناطق التورم.
  3. يجب وضع الضمادات على الوجه فترة تتراوح ما بين أسبوعين إلى ثلاث أسابيع، وهي فترة طويلة، ويعتبر شيء مرهق بالنسبة للشخص.
  4. نادراً ما تحدث عدوى بكتيرية.
  5. إذا كان الطبيب لا يمتلك المهارة الكافية، فإنه يحدث تدلي وترهل للوجه بعد إجراء عملية شد الوجه جراحياً.
  6. احتمالية حدوث التهابات، وحينها يتم تناول مضادات الالتهاب اللازمة، التي يمليها الطبيب.
  7. يحدث كدمات للوجه، وتظل لمدة ثلاث أيام، ويمكن تناول المضادات اللازمة.
  8. الشعور بالحكة في المناطق التي تمت فيها العملية التجميلية، ويستمر لمدة تتراوح ما بين يومين إلى أربع أيام.
  9. تظهر النتائج النهائية بعد عدة أشهر، وتعتبر فترة طويلة نسبياً.

اقرا ايضا: انواع التقشير الكيميائي

 

عمليات تجميل الوجه

ينطوي تجميل الوجه على العديد من العمليات التجميلية، التي يمكن أن تتم في الوجه، لاستعادة جمال الوجه المرغوب، ومن هذه العمليات التجميلية:

  • حقن البوتكس: يتم حقن البوتكس في مناطق معينة في الوجه، تلك التي تعاني من التجاعيد، مثل؛ الجبين، وزاوية العين، وبين الحاجبين، وحول الفم، والرقبة، حيث أنه يعمل على بسط العضلات وإرخائها.
  • توريد الشفاه: يتم توريد الشفاه باستخدام الليزر، ويطلق عليه ليزر كيو سويتش، حيث يعمل الليزر على تفتيت اللون الداكن، والخلايا الميتة المتواجدة على الشفتين، والتي تعمل على ظهور الشفاه بلون أغمق قليلاً، وعند تسليط أشعة الليزر على الشفاه يعاود اللون الأصلي للشفاه، وهو اللون الوردي.
  • تجميل الأنف: تعتبر عملية تجميل الأنف عملية تجميلية بسيطة تعمل على تجميل الوجه من خلال تغيير شكل الأنف بما يتفق مع شكل الوجه، حيث يتم تعديل شكل الأنف، من خلال تعديل الحاجز الأنفي، أو توسيع فتحتي الأنف، أو تصغيرها، أو تعديل أرنبة الأنف، والجسر الأنفي، وتتم جراحياً أو بدون جراحة باستخدام الفيلر.

 اقرا ايضا: فوائد حقن الوجه

  • شد الوجه جراحياً: هي تقنية في الجراحة التجميلية، ويطلق عليها أيضاً Rhytidectomy، تصلح لحالات الترهل الشديد والتجاعيد العميقة، وتهدف لإعادة نضارة الوجه، وجعله أصغر سناً، وتشمل على عدة مراحل، وهما:
  1. شد الوجه لأعلى: حيث يتم إجراء شق صغير في الوجه من أعلى، ثم سحبها لإزالة الترهلات.
  2. شد أسفل الوجه: باستخدام أجهزة مخصصة تساعد على إجراء عملية شد الوجه جراحياً من أسفل.
  3. إزالة الجفن العلوي، والجفن السفلي فوق وتحت العين: حيث يتم إزالة الدهون والجلد الزائد في الوجه، دون التأثير على شكل الأنف أو الفم.

 اقرا ايضا: طرق تفتيح البشرة

  • حقن الفيلر: يمتلك الفيلر العديد من المزايا التي تعمل على تجميل الوجه بشكل كامل، حيث أنه يمكنه ملء الفراغات تحت الجلد، الأمر الذي يؤدي إلى إزالة الترهلات من العديد من المناطق، خاصة منطقة الخدين، كما أنه يستخدم لتكبير الشفاه، ويستخدم أيضاً لتعديل شكل الأنف وإعادة مسارها.
  • تكبير الشفاه: يوجد العديد من الطرق لتكبير الشفاه، مثل؛ حقن الفيلر، وحقن الدهون الذاتية أو زراعة الحشوات، وذلك لتحسين مظهر الشفاه لتتفق مع شكل الوجه، والحصول على وجه جذاب.
  • زراعة الشعر في الوجه: تتم عملية زراعة الشعر في اللحية والشارب والحواجب، لملء الفراغات المتواجدة في هذه المناطق، للحصول على كثافة طبيعية، ومظهر طبيعي للوجه.
  • الخيوط الذهبية لتجميل الوجه: تستخدم الخيوط الذهبية لحل العديد من المشاكل التي يعاني منها الوجه، مثل؛ التجاعيد والترهلات المتواجدة في الرقبة والذقن، وتدلي الحواجب، كما أنها تعمل أيضاً على تكبير الشفاه، ورفع الشفة العليا.

  

إذا كنت ممن يعانون من عيوب معينة في الوجه، فإن الحل المثالي هو إجراء إحدى عمليات تجميل الوجه، ويرجى مشاركة المقال مع الأصدقاء، حتى يستطيع كل من يعاني من عيوب الوجه، أن يتخلص منها بطريقة سهلة وآمنة تماماً.

Mahmoud Monemتجميل الوجه المخاطر والمميزات والانواع